دليل الكويت مقالات السوق

مقالات النوخذة - إسلام - حكمة صيام وفضل يوم عرفة

حكمة صيام وفضل يوم عرفة


فضل صيام يوم عرفة:

لا يقتصر فضل يوم عرفة على حج بيت الله الحرام فقط وإنما امتد ليشمل جميع معتنقي الإسلام ويعم خيره على الموحدين الذين يتفضل الواحد الغفار عليهم بالعديد من الكرامات والرحمات فيه ومنها:


فضائل يوم عرفة:

- أنه أكثر أيام العتق من النيران والغفران للعباد فقد روي عن أم المؤمنين عائشة أنها قالت أن الرسول الكريم قال ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة فيقول ما أراد هؤلاء.

- أن يوم عرفة أحد الأيام العشر التي لا تقارن أعمالها ولا ثوابها بسائر أيام السنة ويكفي قول النبي بأن العمل الصالح فيها أعظم أجر من الجهاد في سبيل الله وأنه لا يوجد أزكى من جزاء أعمالها إلا رجل خرج في سبيل الله بماله ونفسه ولم رجع.

- عظم فضل دعاء عرفة فقد أخبرنا النبي أنه أفضل الدعاء وخاصة للواقف على جبل عرفات فقد أجتمع له فضل المكان والزمان وأن خير ما قاله صل الله عليه وسلم والنبيون من قبله لا إله إلّا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كلّ شيءٍ قدير.

- أكمل الله فيه الملة لعباده وأتم نعمته عليهم وفيه أنزلت آية اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا.

- ذكر يوم عرفات في القرآن الكريم بمواطن عدة منها أنه أحد الأيام المعلومات التي أثنى الرحمن عليها وقال سبحانه وتعالى ليشهدوا منافع لهم ويذكروا أسم الله في أيام معدودات.



فضل وقفة عرفة:

-يوم عرفات هو أحد أيام الأشهر الحرم وأشهر الحج وفيه ركن الحج العظيم.

- ناهيك عما ذكر عن فضل صيام يوم عرفات المعروف أنه كفارة سنتين سنة قبله وسنة بعده.

- وكون وقفة عرفات يوم عيد لأهل الموقف كما أخبرنا العدنان صلوات الله عليه في قوله يوم عرفة ويوم النحر وأيام منى عيدنا أهل الإسلام.


حكمة صيام يوم عرفة:

- تكمن الحكمة من صيام يوم عرفة في أن يكون هناك نصيب من الرحمات والخيرات لمن لا يستطيع الحج وأن يكون جميع المسلمين واقفين على باب الغفران والعفو الذي أعده الله في يوم عرفة وجعل مفتاحه في صيام عرفة أو الحج وغيره من الطاعات والأبتهالات التي يتضرع بها الخلائق للقدير.

- بالرغم من اتفاق العلماء على أن حكم صيام يوم عرفة لغير الحاج سنة مؤكدة وأنه غير مستحب للحاج خشية أن يؤثر على أدائه في مناسك الحج والعبادات وإستناداً لما روته أم الفضل بنت الحارث زوجة العباس بن عبد المطلب من أن أناس شكوا في صوم الرسول يوم عرفة فأرسلت إليه صلوات الله عليه بقدح من الحليب وهو واقف على بعيره بعرفة فشربه إلا إلا أنهم اختلفوا في حكم صوم عرفة للحاج وكراهته وانقسموا إلى:

تعليقات
مشابهه لـ حكمة صيام وفضل يوم عرفة